أصعب تخصصات في العالم بالترتيب مطلع عام 2024

عمرو عيسي

إن اختيار التخصص الدراسي للطلاب قد تكون مهمة بالغة الصعوبة نظرًا للعبء الذي يقع على كاهل الشاب أو الفتاة اللذان يضطران فجأة لاختيار قالب سيكملون فيه بقية حياتهم العلمية والمهنية، وربما هذا هو سبب بحث الناس عن التخصصات الصعبة في كل المجالات وإمكانية النجاح فيها.

ترتيب أصعب تخصصات في العالم

تخصصات الحاسب الآلي الأمن السيبراني.
الذكاء الاصطناعي.
هندسة الحاسب الآلي.
هندسة برمجيات الحاسب.
تخصصات الهندسة والعلوم الكيمياء.
الرياضيات.
الفيزياء.
الهندسة الميكانيكية.
الهندسة الكيميائية.
الهندسة المعمارية.
تخصصات الطب الجدراحة العامة.
جراحة العظام.
جراحة القلب والأوعية الدموية.

لا يفوتك أيضًا:  تخصصات كلية التقنية بالرياض للبنات 1444

أولًا: أصعب تخصصات الحاسب الآلي

علوم الحاسب بشكل عام تعد من أصعب التخصصات بالنسبة إلى الكثيرين، حيث تحتاج إلى التركيز والعمل الجاد في منطقة متخصصة واحدة والتجريب عليها العديد من المرات حتى ينجح المشروع.

أصعب تخصصات العالم بالترتيب مطلع عام 2024

غنيٌ عن الذكر أن علوم الكمبيوتر هي الأكثر رواجًا في سوق الخدمات الحالي، ولهذا فإنه الأكثر تنافسية والأكثر صعوبة، حيث تتطلب جميع تخصصات الكمبيوتر والبرمجة إلى الوصول لمستوى عالي جدًا في المجال حتى يتسنى لك الوصول لمرحلة العمل الحر.

1- الأمن السيبراني Cyber Security

شخصيًا أعتقد أن تخصص الأمن السيبراني هو الأصعب من بين جميع مجالات الحاسب، حيث يتطلب منك معرفة عميقة بالبرمجة وعلوم الشبكات.

الأمن السيبراني يعتمد على إدراك المبرمج للعامل البشري في تصنيع المنتجات التي يراها، سواء كانت حسابات شخصية، مواقع، أو شبكات ونظم معلوماتية كاملة، يستهدف تخصص الأمن السيبراني في المراحل المتقدمة التفكير الغيري وتوقف مناطق الضعف المحتمل في التصميم.

سوق التكنولوجيا الحالي يحتاج إلى مهندسين أمن إلكتروني في قطاعات الشبكات وأمن الاتصالات والتشفير، وقد يطلبون في مجالات التحقيق الجنائي في حالة عدم قدرة الأجهزة الأمنية للوصول إلى قاعدة معلومات فردية أو مؤسسية.

2- الذكاء الاصطناعي Artificial Intelligence

الذكاء الاصطناعي ثورة في عالم التكنولوجيا الحديثة وهو مجال من الناحية النظرية مبني على محاكاة عمل العقل البشري وإضفاء السمات البشرية على الكمبيوتر من فهم وإدراك ومعالجة تلقائية للبيانات.

استنادًا إلى قواعد المنطق البدائي فإن مهندس الذكاء الاصطناعي يستطيع إدخال معامل خاص في الجهاز يجعله قادرًا على معالجة المفاهيم الأكثر تجريدًا وتحويلها إلى معلومات مفيدة يستطيع التعبير عنها.

في العالم المعاصر يبدو أن الذكاء الاصطناعي في طريقه لأخذ مراكز ومناصب كثيرة في سوق الوظائف، وهو الأمر المقلق لمجالات بعينها مثل الكتّاب، مصممي الجرافيك، وحتى المبرمجين.

السوق العالمي بحاجة إلى من يستطيع تصميم نظام قيادة آلية لسيارات تعمل بالوقود النظيف، أو تطوير روبوتات المحادثات، وغير ذلك من الروبوتات التي تقدم خدمات إبداعية مثل تصميم الصور والتعديل عليها.

3- هندسة الحاسب الآلي Computer Engineering

هندسة الحاسب الآلي هي فرع مختص بالهندسة أكثر منه بالبرمجيات، وهذا من الناحية الأكاديمية، يتطلب المجال دراسة علوم الفيزياء والرياضيات النظرية، إلى جانب مستوى متقدم من دراسة علوم الكهرباء.

التخصصات المطلوبة في السوق حاليًا مثل مسار الشبكات وأمن الشبكات، بالإضافة إلى مجالات معالجة الإشارة ولغة الآلة.

4- هندسة برمجيات الحاسب Software Engineering

أول ما يقفز إلى الذهن عند ذكر تخصصات الكمبيوتر هي البرمجة، وهو مجال يحتاج من الناحية التقنية إلى القدرة على دراسة الخوارزميات وكتابة الأكواد.

التخصص مطلوب دائمًا في سوق العمل من حيث أنه يوفر أحد المشاريع التقنية الموجودة في أي مشروع تجاري عالي الجودة، ألا وهو تصميم المواقع من أجل عرض المنتجات.

لا يفوتك أيضًا:  التخصصات والشروط للتسجيل في مسار إمداد للابتعاث الخارجي

ثانيًا: أصعب تخصصات الهندسة والعلوم

يمكن أن تكمن الصعوبة في كلا المجالين الأكاديمي والوظيفي، وهذا ما نجده ظاهرًا في أغلب تخصصات الهندسة وما يتفرع عنها من علوم.

1- تخصص الكيمياء

الكيمياء هي أصعب تخصصات في العالم حيث تعتمد على جانب نظري بحت من الدراسة يقابله محتوى نظري رتيب وممل، وبشكل عام تدرس الكيمياء تكون العناصر وهيكلتها.

التفاعلات الكيميائية هي موضوع الكيمياء التي تعنى بقياس وتيرة التغير بالطبيعة وبحث القرائن والشواهد العلمية للخلوص إلى استنتاجات وكشوفات جيدة.

يمتلك متخصص الكيمياء مجالات وظيفية واسعة مثل التمريض والصيدلانية بالإضافة إلى العمل في المعامل.

2- تخصص الرياضيات

المستويات الاعتيادية من الرياضيات في الجامعة من الممكن أن تكون مزعجة ومستعصية على الفهم إلى حدِ كبير، أما تخصص الرياضيات نفسه كفرع من فروع العلم النظري المستعمل في التجارب العلمية الحديثة فهو أحد أصعب تخصصات في العالم.

تستعمل الرياضيات في كل شيء تقريبًا، ويمكن لدارس الرياضيات أن يصنع نظريات اقتصادية لمعالجة ميزانيات دول بأكملها، ويمكن أن يستعملها لصالحه الشخصي في بناء نموذج تحليلي لأسهم السوق.

يعمل متخصصو الرياضيات في مجالات تقتصر عليهم مثل الفلك وتطوير البرامج، ولكن يجب على الطالب أن يحصّل المادة العلمية في مناهج الدراسات العليا أولًا.

3- تخصص الفيزياء

الفيزياء بالمعنى العام هي دراسة لحركة الأجسام والتغييرات في الأبعاد الطبيعية من الوقود العيني، وتمتد الفيزياء الحديثة إلى أبعد من مجرد البصر المجرد القاصر حيث تركز على موضوعات مثل الكهرومغناطيسية والفيزياء الكمية.

تتعمق الفيزياء في استكشافها للكونيات وعلوم الطاقة كما أنها تستعمل في احتياجات طبية وعلمية، ويشترط على الدارس أن يستمر في الدراسة حتى بعد الدراسات العليا لمواكبة التطور العلمي القادم من الجامعات الغربية.

4- تخصص الهندسة الميكانيكية

الهندسة الميكانيكية تصنف ضمن أصعب تخصصات في العالم بسبب اعتمادها على أمور متنوعة مثل التعامل مع المواد الميكانيكية ووضع تصميمات حسب الحاجة إليها في المشروع.

يعتمد التصميم من ناحية الدراسة على مجموعة واسعة من علوم الفيزياء والإحصاء والميكانيكا وحتى الكيمياء، ويستطيع المتخصص في الهندسة الميكانيكية أن يعمل بتصميم الأجهزة والآلات الهندسية.

المهندس الميكانيكي يشرف على إنتاجية المشاريع وكفاءة الإنتاج في المصانع، ولذلك فيعد من أكثر الفئات التي تنشغل في عملها وتدفع الكثير من الوقت مما يصعّب التعلم وتطوير الذات خلال العمل.

5- تخصص الهندسة الكيميائية

يعتمد هذا التخصص على مجموعة متفرعة من العلوم ويحتاج شخص يستطيع إدارة وقته والتعامل مع أكثر من مجال دراسي مثل الكيمياء، الرياضيات، الفيزياء، كلِ بفروعه المختلفة.

السوق الوظيفي لهذا التخصص أقل من المتوقع لكنه سينمو مجددًا مع الوقت، ومسميات الوظائف الدارجة تكون مثل مشرف في المصانع الكيميائية أو المصانع البترولية والبتروكيميائية.

6- تخصص الهندسة المعمارية

تصنف الهندسة المعمارية كأصعب تخصصات العالم حيث أنها تحتاج إلى دراسة وتمرين أسبوعي بمعدل 22 ساعة بالإضافة إلى ساعات التعلم العادية التي تأخذ أغلب ساعات النهار.

يعمل المهندس المعماري في خلال دراسته على مشاريع نظرية دائمة بالتزامن مع أعباء العمل العادية، كما يتوجب عليه إظهار مستويات من الإبداع واللمسة الفنية في تصاميمه إذا أراد العمل في مؤسسات رفيعة في المجال.

لا يفوتك أيضًا:  جميع تخصصات جامعة جدة ومعدلات القبول

ثالثًا: أصعب تخصصات الطب

أصعب تخصصات العالم بالترتيب مطلع عام 2024

دراسة الطب والعلوم الطبية من الدراسات التي ينغمس فيها الطالب في المادة العلمية سواء في التخصص أو التخصصات المجاورة، فيما تركز بعض التخصصات على دراسة بعض أجزاء الجسم ويركز البعض الآخر على دراسة ظواهر مرضية معينة.

1- تخصص الجراحة العامة

الجراحة هي أصعب التخصصات في المجال الطبي، وهو الأكثر طلبًا في سوق العمل نظرًا لعدد الأطباء القليل في ذلك الاختصاص.

تتعامل المادة العلمية في قسم الجراحة العامة بصورة جراحية، ويستطيع الطبيب لدى إنهاء دراسته من إجراء كل مستويات العمليات الجراحية بدءًا من خياطة الجروح السطحية والعمليات التجميلية وانتهاء بالعمليات الحرجة.

2- تخصص جراحة العظام

تكمن صعوبة التخصص في مدى حسمه في شفاء المريض بالكامل أو بشكل جزئي، ويمكن أن يؤدي العلاج الخاطئ إلى مضاعفات لا يشفى منها المريض أبدًا وتسبب له عاهة مستديمة.

يتخصص طبيب الجراحة في علاج الكسور وتركيب الجبائر، ويعرف طريقة معالجة حالات الهشاشة وارتخاء المفاصل، ويمكن أن يتدخل كذلك في علاجات صغيرة مثل تشقق الأظافر.

3- تخصص جراحة القلب والأوعية الدموية

يتطلب التخصص مستوى عالي من الدقة حيث أن أمراض القلب يجب أن تعالج بدقة وحساسية، وبشكل عام فالقلب عضو معقد للغاية ويمكن أن يتسبب انخفاض مستوى أداء عضلة القلب إلى ترديات على مجمل حياة المريض.

من الجراحات التي يجري طبيب القلب هي جراحة القلب المفتوح وعمليات تصريف الدورة الدموية، بالإضافة إلى احتياج الطبيب لإجراء جراحة الرئة.

نستطيع التوصل إلى التخصص الملائم لنا من خلال تجربة التدرب ودراسة أكثر من مجال والقراءة عنه، حيث نتعرف أكثر على قدراتنا ومهاراتنا المختزنة بغض النظر عن مستوى طلب التخصص في سوق العمل أو نصائح الأقارب لنا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *